الشاعر والمترجم بدل رفو سفير الثقافة الكوردية بالمغرب

 


 


حسام السراي ... تطواف مكتوب مع الجواهري

 


 


الباحث والمحقق عبد الحميد الرشودي .. حكاية الحياة والادب والصداقة مع الرصافي

 


 


زهيـر بهـنام بردى.. قطرة اخرى من دمع الشمس

 


 
















 


 
 

أهلاً وسهلاً بكم في موقع اتحاد الجواهري الكبير

2014 عام السياب عربيا بقرار من اتحاد الادباء والكتاب العرب .. بغداد والبصرة تحتفيان


         رسالة اتحاد ادباء العراق الى الرئاسات الثلاث          في مؤتمر استثنائي نظمه اتحاد أدباء العراق مثقفون يدعون إلى إبعاد الثقافة عن المحاصصة وبناء مجتمع مدني          خمسة شعراء شباب من الحلة في جلسة استثنائية          رياض الغريب وتمثل الواقع المحلي في جلسة لنادي الشعر          مطالبة المثقفين بمواقف حازمة تجاه ما يحدث الآن في محاضرة لسعد مطر عبود عن المثقف والأزمات          نقاد يدعون لتأسيس منتدى الأدب الشعبي          بيان من الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب بشأن الوضع في العراق الشقيق          اتحاد الأدباء يدعو الى تعزيز الوحدة الوطنية ودعم قواتنا المسلحة لدحر الهجمة الإرهابية          اتحاد أدباء العراق يدعو إلى اعتصام صباح الجمعة 21 اذار(يوم نوروز)          اتحاد ادباء العراق يتضامن مع ادباء البصرة في احتجاجهم على تهميش الثقافة

 

رسالة اتحاد ادباء العراق الى الرئاسات الثلاث

 
 

 
السيد رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم المحترم
السيد رئيس مجلس النواب الدكتور سليم الجبوري المحترم
السيد رئيس الوزراء المكلف الدكتور حيدر العبادي المحترم
تحية طيبة ..
يود مثقفو العراق ومبدعوه من ادباء وشعراء وفنانين ومسرحيين وتشكيليين وموسيقيين وأكاديميين ومفكرين ان يقدموا لكم اطيب التهاني والتبريكات لمناسبة اختيار شعبنا وممثليه المنتخبين لكم لتتبوّءوا هذه المناصب السيادية الرفيعة فكلنا ثقة بانكم ستكونون أهلاً لتحمل هذه المسؤوليات الجسام، خاصة في هذا الظرف الدقيق والحساس الذي يمر به وطننا وتمر به العملية السياسية والديمقراطية وانكم  ستكونون أهلا للخروج بالعراق من ازماته السياسية والامنية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية الى شاطئ الامان والسلام.
وإدراكاً منا نحن مثقفي العراق لحجم مسؤولياتنا في هذه المعركة المصيرية ورغبة منا ان نكون جزءا من العملية السياسية والديمقراطية لدرء الاخطار المحيقة بشعبنا ومكتسباته الديمقراطية، اسمحوا لنا ان نقدم لكم رؤيتنا الثقافية للواقع السياسي والاجتماعي العراقي وصولا الى رسم خارطة طريق تؤشر اهم علامات الطريق الاساسية الكفيلة بالسير بالعملية السياسية والديمقراطية بسلاسة بما يخدم الخطط الاستراتيجية المستقبلية الكفيلة بتحقيق عملية التنمية البشرية المستدامة وتجذير الممارسة الديمقراطية والشعبية وبناء مجتمع مدني متفاعل يشعر  بمسؤولية عملية البناء الاجتماعي والتربوي والثقافي والديمقراطي.
ولذا فنحن ندعو الى مراجعة العملية السياسية برمتها وتلمس اسباب الاخفاق والفشل التي اعتورت التجرية السياسية في المرحلة السابقة من خلال اعتماد مبادئ الشفافية والمكاشفة والنقد الذاتي وصولا الى تعزيز تلاحم كل مكونات شعبنا العراقي من العرب والكرد والتركمان والسريان والايزيديين والشبك والصابئة في عراق موحد يحترم الخصوصيات والاختلافات مثلما يحترم المشتركات ويؤمن بالدستور الذي أقره الشعب العراقي في 2005 وبالقوانين التي تكفل  تحقيق مجتمع الحرية والعدالة والمساواة لجميع ابناء الشعب العراقي بغض النظر عن الجنس والدين والقومية والطائفة والاتجاه السياسي.

 

 
 

(التفاصيل ... )

 

 

في مؤتمر استثنائي نظمه اتحاد أدباء العراق مثقفون يدعون إلى إبعاد الثقافة عن المحاصصة وبناء مجتمع مدني

 
 

 
بغداد - ثقافات:
طالب المثقفون العراقيون الحكومة المقبلة بإخراج وزارة الثقافة من المحاصصة الطائفية والسياسية بإيجاد تشريعات قانونية لدعم النشاط الثقافي وحمايته وتشجيعه،  وأكد المثقفون خلال المؤتمر الاستثنائي الذي عقده اتحاد أدباء العراق صباح الخميس 21 آب 2014 على قاعة فندق بغداد، بمشاركة باقة من المنظمات والاسماء الثقافية المعروفة على تشكيل مجلس أعلى للثقافة يرعى النشاط الثقافي غير الرسمي في بغداد وبقية المحافظات وبشكل خاص نشاط الاتحادات والروابط والنقابات الأدبية والفنية ليكون ظهيراً لوزارة الثقافة ولا يتقاطع معها.
هذه المطالبات تأتي بعد تصريحات السيد حيدر العبادي، رئيس الوزراء المكلف، باختيار وزراء يمتلكون الكفاءة بعيداً عن اختيار عشوائي من قبل الكتل السياسية لمرشحيهم. وأشار البيان الذي ألقاه الناطق الإعلامي للاتحاد إبراهيم الخياط، إن وزارة الثقافة الحالية أعلنت صراحة عدم مسؤوليتها عن دعم النشاط الثقافي وأنها معنية بإدارة نشاط دوائرها ومديرياتها فقط. كما دعا إلى استكمال بناء البنية التحتية المتخلفة أو المهدمة للثقافة من خلال تأسيس مراكز ثقافية ومقرات للاتحادات الأدبية والفنية المختلفة في بغداد وفي بقية المحافظات والمدن العراقية وبناء المكتبات العامة ومراكز الأبحاث والدراسات وتوفير دور للعرض السينمائي والمسرحي وقاعات للفن التشكيلي ومراكز للبحث العلمي والتطبيقي للموهوبين الشباب بشكل خاص في مجال دعم الاختراعات وحماية براءات الاختراع قانونياً وحماية حق الملكية الفكرية. وفي سبيل تطبيق هذه المطالب، التي عدّها المثقفون حقوقاً بسيطة يجب الحصول عليها، أكدوا الحاجة إلى مراجعة العملية السياسية برمتها وتلمُّس أسباب الإخفاق التي اعتورت التجربة السياسية في المرحلة السابقة من خلال اعتماد مبادئ الشفافية والمكاشفة والنقد الذاتي وصولاً إلى تعزيز تلاحم كل مكونات شعبنا العراقي من العرب والكرد والتركمان والسريان والإيزيديين والشبك والصابئة في عراق موحد يحترم الخصوصيات والاختلافات مثلما يحترم المشتركات ويؤمن بالدستور الذي أقره الشعب العراقي في 2005 وبالقوانين التي تكفل تحقيق مجتمع الحرية والعدالة والمساواة لجميع أبناء الشعب العراقي بغض النظر عن الجنس والدين والقومية والطائفة والاتجاه السياسي.

 

 
 

(التفاصيل ... )

 

 

خمسة شعراء شباب من الحلة في جلسة استثنائية

 
 

 
بغداد– صفاء ذياب:
احتفى اتحاد الأدباء في جلسته الأسبوعية الاربعاء 13 آب 2014 بمجموعة من الشعراء الشباب الذين قدموا من مدينة الحلة ليدونوا تجاربهم الجديدة. الجلسة التي قدمها الناقد رشيد هارون تحدث فيها عن المسافة بين الموضوعي والذات، قائلاً إن هذه المسافة تضيق وتتسع تبعاً لقدرة ذات الشاعر على الهيمنة على موضوعاته. "لقد قيل الكثير عن منتج النص الأدبي ومتلقيه، وأخذت الآراء في ذلك مأخذاً وصل حدّ التناقض في ذلك أحياناً، إلى درجة بدا الشاعر عاملاً عند المنظرين والنقاد، ليلبي وجهات نظرهم في ضرورة وضع المتلقي على الورقة أثناء الكتابة والانصراف إلى ما يحب وإلى ما لا يحب. والغريب أن المنظرين تناسوا المنتج، ووقفوا بكل قوة مع المتلقي الذي لم يشكله هماً، فأماتوا وأحيوا وقدموا وأخروا واستدركوا متناسين أن الكتابة حل شخصي لمعضلة شخصية، فالشاعر لا يكتب بالنيابة عن الآخرين، وهذا لا يمنع أبداً من أن يجد الآخرون ذواتهم فيما يكتب.

 

 
 

(التفاصيل ... )

 

 

رياض الغريب وتمثل الواقع المحلي في جلسة لنادي الشعر

 
 

 

بغداد – صفاء ذياب:
(دم.. دم.. دم..
الصدى لا يسمعه أحد
مثل أب يلقي بولد ميت من العطش
من هناك
من أعلى الجبل
الله يعرف
وأنا
والجبل)
بهذه القصيدة حاول الشاعر رياض الغريب أن يشتغل على يومياتنا العراقية، بعيداً عن التحليق حول جماليات لم نعد نراها في أيامنا هذه، الغريب الذي قدم شهادة شعرية حول جيل التسعينيات والحروب التي مروا بها، فضلاً عن التحولات التي طالت كل ما يمكن أن يكون ثابتاً، أكد في الجلسة الاحتفالية التي أقامها له نادي الشعر في الاتحاد العام للأدباء والكتاب يوم السبت 9 آب 2014، أشار إلى أنه لا يمكن أن يبتعد عن الواقع في شعره، فضلاً عن السردية التي يسعى لتمثلها في نصوص يعيد من خلالها تمثلاته الشخصية، إضافة إلى تمثلات البيئة التي يعيش فيها.

 

 
 

(التفاصيل ... )

 

 

مطالبة المثقفين بمواقف حازمة تجاه ما يحدث الآن في محاضرة لسعد مطر عبود عن المثقف والأزمات

 
 

 
بغداد - صفاء ذياب:
طالب الدكتور سعد مطر عبود بموقف واضح للمثقفين تجاه ما يحدث في العراق، وبيّن عبود في محاضرته التي ألقاها في اتحاد الأدباء يوم الأربعاء 6 آب 2014 وكانت من تقديم علوان السلمان، والتي جاءت بعنوان (المثقف وتداعيات الأزمة)، أن الثقافة تجمع الأدب والفن والمعتقدات والقانون وكل ما يكتسبه الفرد بوصفه عضواً في المجتمع، في حين قسم بعض الفلاسفة الثقافة إلى ثلاثة مستويات: عموميات وخصوصيات ومتغيرات، فالعموميات هي التي يشترك فيها كل أفراد المجتمع، والخصوصيات هي تفرد كل فرد، والمتغيرات هي الموديلات. وأكد عبود أن حضور المثقف يكون أكثر بالمتغيرات إضافة إلى خصوصيته. وإذا كانت الثقافة أسلوبا، فهي أيضا هوية المجتمع التي تنبثق من وعي الكل المعقد المشتبك، من العرف والتقاليد والدين وإلخ، إذ يتشكل الحضور الفكري المجتمعي في ضوء الخطاب والمنجز، ما يؤدي إلى تشكل الهوية الوطنية.

 

 
 

(التفاصيل ... )

 

 

نقاد يدعون لتأسيس منتدى الأدب الشعبي

 
 

 
بغداد – صفاء ذياب:
طالب د.علي حداد بتخصيص قسم في الجامعات العراقية يهتم بدراسة الأدب الشعبي وتمثلاته، وأكد في محاضرته التي ألقاها السبت 2 آب 2014 في منتدى الأكاديميين بالاتحاد العام للأدباء والكتاب، أن هذا القسم، فضلاً عن كراسٍ متخصصه فيه، توجد في معظم الجامعات العالمية والعربية، إلا أن الدرس الأكاديمي العراقي ينظر لدراسة هذا الأدب نظرة دونية على الرغم من الكتابات والمؤلفات الكثيرة فيه.
وبيّن حداد أن أغلب الأدباء والمفكرين المؤسسين العراقيين اهتموا بهذا الأدب وأولوه عناية خاصة، مثل الأب أنستاس ماري الكرملي ومعروف الرصافي وغيرهما.
المحاضرة التي قدمها الدكتور سعد ياسين، نائب رئيس منتدى الأكاديميين، افتتحها بشرح يوضح ماهية الأدب الشعبي وكيفية قراءته، مؤكداً أن هذا الأدب ليس جامداً أو ساكناً يفتقر للحياة، بل متجدد باستمرار من خلال الطاقات التي تبث فيه روح الحياة، فضلاً عن الإضافات التي تأتي متوالية من خلال انتقال هذا النص غير المكتوب من جيل إلى جيل ومن جماعة إلى أخرى. إضافة إلى أن هذا الأدب لا يقتصر على ناحية من ظروف الحياة ولا يتأثر بظرف أو آخر، بل تصوغه الأحداث والظروف السياسية والاجتماعية والثقافية.

 

 
 

(التفاصيل ... )

 

 

بيان من الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب بشأن الوضع في العراق الشقيق

 
 

 

يتابع الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، بقلق متزايد، الأخبار والصور التي تنقلها مواقع الأخبار والقنوات الفضائية والوسائط الإعلامية، والبيانات والخرائط والصور التي ينشرها ما يعرف باسم (الدولة الإسلامية في العراق والشام/ داعش) والتحركات على الأرض لمسلحي هذه الجماعة وأنصارها، والفظائع والجرائم البشعة التي ترتكب باسم الدين الإسلامي وهو بريء منها، حيث تنتهك الأعراض، وتزهق الأرواح بلا ذنب جنته. كل هذا والمواطن العربي في كل مكان من وطننا ينادي بالدولة المدنية، وبحريته كاملة غير منقوصة، وبالديمقراطية التي تضمن حقوقه في الكرامة والعيش الكريم، بعد ثلاث سنوات ونصف من بدء موجة التظاهرات التي لم تنته بعد.

 


 
 
 

(التفاصيل ... )

 

 

اتحاد الأدباء يدعو الى تعزيز الوحدة الوطنية ودعم قواتنا المسلحة لدحر الهجمة الإرهابية

 
 

 
 يمر عراقنا الحبيب هذه الأيام بفترة مفصلية عصيبة من تاريخه ووجوده وصيرورته تضعنا جميعا أمام شعار "أن نكون أو لا نكون" وذلك بسبب التحديات الكبيرة التي تواجه وطننا العراقي وتهجم عليه مرة واحدة وتهدد استقلاله وكيانه ووجوده وتاريخه وثقافته ووحدة ترابه وقومياته ومكوناته المتآخية.
وهذه الفترة تلقي على الجميع سياسيين ومثقفين ورجال دين وأكاديميين وإعلاميين ورجال قبائل وعمالا وفلاحين وكسبة ومن جميع الاطياف والطبقات والأديان والطوائف والمشارب مسؤوليات جسيمة يجب ان ينهضوا بها بنكران ذات وروح عالية بالمسؤولية الاخلاقية والوطنية للعبور بالوطن الى شاطئ الأمان وتجاوز كل المعوقات والفخاخ بتبصر وحكمة وشجاعة قبل فوات الاوان.
وفي هذه الفترة بالذات لا يحق لاية قوة سياسية ان تستقوي على الدولة العراقية  بالقوى الاقليمية والاجنبية كما لا يحق لاية جهة ان تنفرد لوحدها مستغلة ظروف البلد الحرجة والدقيقة لفرض شروطها بإصدار قرارات انفرادية هذا ليس اوانها وتعدها امرا واقعا، كما لا يحق لاية جهة او فئة او طائفة ان تركب موجة الشحن الطائفي او القومي او التطرف الديني للحصول على مكاسب آنية تعتقد انها مشروعة على حساب ما نحتاجه من وحدة وطنية حقيقية تذوب فيها الفوارق القومية والطائفية والدينية تحت راية الوطن المهدد  بوجوده.
ان المجتمع العراقي يمتلك من المقومات والاسس والعوامل الموضوعية والذاتية والبشرية والمادية والفكرية التي تؤهله لاعادة ترتيب البيت الداخلي العراقي على اسس سليمة كفيلة بتأمين الوحدة الوطنية والتماسك الاجتماعي.
لا شك ان عوامل الضعف التي نمر بها ليست شيئا عرضيا او طارئا. بل تعود الى تراكمات تاريخية أسس لها النظام الدكتاتوري الصدامي من تكريس لروح الطائفية وانتهاك فض للحريات ولحقوق الانسان وبناء دولة بوليسية عسكرتارية تهيمن عليها سياسة الحزب الواحد وتهمش دور الرأي العام وتتجاهل تحقيق المساواة بين مكونات الشعب العراقي.

 

 
 

(التفاصيل ... )

 

 

اتحاد أدباء العراق يدعو إلى اعتصام صباح الجمعة 21 اذار(يوم نوروز)

 
 

 

في شارع المتنبي-مقابل مقهى الشابندر للضغط على البرلمان ﻻقرار قانون رعاية الأدباء والفنانين والمفكرين


 
 
 

(التفاصيل ... )

 

 

اتحاد ادباء العراق يتضامن مع ادباء البصرة في احتجاجهم على تهميش الثقافة

 
 

 
يعلن الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق عن تضامنه مع ادباء محافظة البصرة وكتابها الذين قرروا تعليق نشاط اتحادهم احتجاجا على موقف الحكومة المحلية في البصرة التي تخلت عن وعدها بدعم النشاط الثقافي في اتحاد الادباء والكتاب في البصرة .
وبدورنا فاننا نعرب باسم ادباء العراق وكتابه وشعرائه عن احتجاجنا على بعض المواقف التي تتخذها بعض الحكومات المحلية من النشاط الثقافي ومنها الحكومة المحلية في محافظة البصرة التي يفترض فيها ان تلتزم بدعم مهرجان المربد المقبل كما تعهدت في الدورة السابقة، وان تكون سباقة لتطبيق دعوة الاتحاد العام للادباء والكتاب العرب لاعتماد عام ٢٠١٤ عاما للسياب ابن البصرة الذي اطلق شرارة الحداثة الشعرية في الشعر العربي، وان تدعم بصورة منتظمة النشاط الثقافي لاتحاد الادباء ولبقية المنظمات الثقافية، هذا النشاط الذي يعد الوجه البهي والوضاء للمحافظة، ولكل المحافظات العراقية.

 

 
 

(التفاصيل ... )

 
مواضيع اخرى
· اجتماع ادباء العراق في الديوانية يدين الارهاب ويدعم قواتنا المسلحة
· منهم النقاد العراقيون لؤلؤة وثامر ونجم... جائزة الشيخ زايد تعلن قائمة
· اتحاد أدباء العراق يستنكر دفاع بعض الكتاب الاردنيين عن الارهاب في العراق
· اتحاد الادباء يتضامن مع الشاعر عبد الزهرة زكي ويدين الاعتداء الذي تعرض له
· اتحاد الادباء يدشن 2014 عام السياب باحتفالية السياب
· في البيان الختامي للمشاركين بدورته العاشرة مهرجان "الجواهري" يؤازر الجيش ويحتج على وزارة الثقافة
· مع مقاطعة وزارة الثقافة له وعدم دعمه اليوم.. اختتام فعاليات مهرجان (الجواهري) العاشر
· الجمعة المقبلة.. مهرجان الجواهري ينطلق بألف مسيح
· بيان أدباء العراق لمناسبه الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية
· بيان اتحاد أدباء العراق حول لقائه الاخير مع وفد وزارة الثقافة
· اتحاد أدباء العراق يوجه مذكرة الى وزير الثقافة
· الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق
· ندوة عن الأبعاد التربوية لأدب الطفل
· فـي اتحاد الأدباء..علم الاجتماع والسرد القصصي العراقي
· بيان بشأن التحركات الأمريكية لتوجيه ضربة عسكرية لسورية الشقيقة
· انطلاق الدورة السادسة لجائزة نازك الملائكة
· ندوة عن الرواية العراقية في المنفى بعد العام 2003
· اعلان مهم جدا من اتحاد الادباء
· في برلين .. مهرجان (أيــام الرافدين) يستعيد بريق الثقافة العراقية في المهجر
· الاعلان عن (منتدى لثقافة الأطفال) في اتحاد الادباء
· اتحاد الأدباء السريان يحتفي بيوم الشهيد
· السبت المقبل.. تأبين النورس في اتحاد الادباء
· بمناسبة مرور23 سنة على وفاته.. غائب طعمه فرمان مترجما
· شيركو بيكس في اتحاد الأدباء محتفى به
· من أخبار الثقافة العالمية
· الاربعاء.. النظام الانتخابي في اتحاد الادباء
· حبيب النورس يرمي أحلام شبابه ويرحل
· اتحاد الأدباء يحتفي بمنجز عبد الستار ناصر
· رئيس اتحاد ادباءالعراق يلتقي محافظ بغداد
· الأدباء العرب يدينون فتاوي القرضاوي الدموية

 


د. سيّار الجَميل.. عُمَر الطالبْ.. شخصّية غير عادية ! القسم الثاني

 


 


صدور رواية المنبوذ باللغة الأسبانية

 


 


مهرجان الجواهري الخامس في بغداد

 


 


حميد الزاملي.. طوق الياسمين

 


 


الشاعر رسول حمزاتوف ١٩٢٣ - ٢٠٠٣

 


 


جمعة اللامي... اتحاد الأدباء العراقيين

 


 


 


 



نتائج
تصويتات 0